تم إعادة تفعيل دور مكتب الملحق الثقافي تحت مظلة سفارة دولة قطر في الولايات المتحدة الامريكية بواشنطن في شهر أغسطس لعام 2015 تحت قيادة الملحق الثقافي لدولة قطر السيد محمد سعيدان الحمد. وقد كان و مازال الشغل الشاغل منذ اليوم الأول لتأسيس المكتب هو توفير اقصى درجات الرعاية والاهتمام لشؤون الطلبة المبتعثين في أمريكا و كندا على عدة جوانب أهمها الجانبين الأكاديمي و المالي بالإضافة الى التنسيق للجانب الصحي و الدعم النفسي وتنفيذ مكتبنا للمهام الموكلة من ادارتي البعثات والمالية في وزارة التعليم و التعليم العالي. كما ان الجانب الثقافي والذي يحمل المكتب صفته الرئيسة ويعتبر النواة الأساسية لحلقة الوصل بين البلدين وتعزيز العلاقات ما بينهما مما سينعكس إيجابا على تنمية وتطوير الكوادر القطرية وإعدادها لتتحمل مسؤوليتها في مواكبة عجلة التطور والتقدم التي تشهدها الدولة في شتى المجالات وبخاصة في المجال العلمي والثقافي الذي يأتي على رأس قائمة أولوياتها في رؤية قطر لعام 2030.

>